تلفون : 83741732 بريد الكتروني :Contact@akhirlahza.net فاكس : 83793073 - 83740992
الخرطوم ,

اجتماع المجلس العام للحركة النقابية دورة الانعقاد الرابعة

راي:مزمل عبدالغفار

 

سجل القادة النقابيون المشاركون في أعمال المجلس العام للاتحاد العام لنقابات عمال السودان والذين جاءوا من كل ولايات السودان صوت تقدير وشكر للدبلوماسية الرسمية ممثلة في وزارة الخارجية والدبلوماسية الشعبية التي لعبتها الحركة النقابية وانتجت رفع العقوبات الأمريكية مثمنين أدوار الاتحاد العام والجهد الذي بذله في ملف العلاقات الخارجية، وأكد القادة النقابيون التزامهم بالعمل على زيادة الإنتاج والإنتاجية.
يذكر أن اجتماعات المجلس العام هي استحقاق دستوري تأتي لمراجعة تقارير الأداء العام ونشاط الأمانات المتخصصة، وهذا المجلس أيضاً هو بمثابة البرلمان الثاني للحركة النقابية السودانية بعد اللجنة المركزية، فمعلوم أن الحركة النقابية السودانية لها موقع مرموق ومكانة في قلوب الحركة النقابية الأفريقية والعربية والدولية، ولها علاقات ممتدة مع مراكز نقابية كبرى في المنطقة العربية والأفريقية وآسيا وأوربا، وأول مكسب كان للوطن تمثل في دعم قضاياه العادلة عبر السنوات، ومن ضمنها الوقوف في وجه أي استهداف لأي قرارات غير منطقية واجهها ويواجهها السودان، إضافة إلى الاحتكاك بالحركة النقابية العربية والأفريقية والعالمية، الأمر الذي جعل الحركة النقابية السودانية تتقدم نحو بناء مؤسسة نقابية فاعلة، تلك هي الحركة النقابية السودانية التي تنظر بإشفاق إلى نظيراتها من التنظيمات النقابية في الدول العربية التي طالتها رياح التغيير حتى لا تتأثر المراكز العربية سلباً نتاج المتغيرات ناهيك عن الدول التي تستقر حتى الآن نتاج ما يجري فيها، كما أن استقلال الحركة النقابية عن المراكز العالمية الخارجية جعلها تحقق العديد من المكتسبات وتتبوأ الكثير من المناصب على المستويين الإقليمي والدولي، الشيء الذي جعلها في موقع الريادة ومحور القرار، حيث ظل يتزايد هذا الدور ويتعاظم على المحيط العربي والأفريقي على وجه الخصوص، وذلك بعد ربيع الثورات العربية والتي كان لها بالغ الأثر على التنظيمات النقابية في البلدان التي قامت فيها الثورات، هذا الواقع الجديد الذي شهدته وتشهده الساحة العربية وضع الحركة النقابية السودانية أمام مهام جديدة وكبيرة ومسؤوليات دولية وإقليمية، ومن هنا كان العام الذي انقضى من عمر هذه الدورة النقابية حافلاً بالإنجازات العديدة فيما يتعلق بالنشاط الخارجي وبالمحافظة على العديد من المكاسب مما جعل الحركة النقابية هي مركز إشعاع وملاذ للتلاقي النقابي الإقليمي والدولي. أعضاء المجلس العام على مستوى حقوق العاملين ناقشوا بوضوح أهم القضايا، منها الأجور وتحديات الميزانية الجديدة، وحازت قضية التأمين الصحي على مناقشات مستفيضة وقوفاً على المشكلات هنا.

قراء 57 مرات

صفحتنا على الفيسبوك

الى الاعلي