الخرطوم ,
تلفون : 83741732 بريد الكتروني :Contact@akhirlahza.net فاكس : 83793073 - 83740992

حسبو: انتشار السلاح والعربات غير المقننة تسبب فى ترويع المواطنين

حسبو: انتشار السلاح والعربات غير المقننة تسبب فى ترويع المواطنين
  الجنينة: عبدالعظيم صالحقال نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبدالرحمن : إن إنتشار السلاح والعربات غير المقننة تسببت فى ترويع المواطن وإحداث الفوضى، وأكد عزمهم إعادة تقنين قوات الإسناد وأن تكون القوات المسلحة مسؤولة مسؤولية مباشرة عن السلاح بولاية غرب دارفور، ووصل حسبو أمس الى حاضرة ولاية غرب دارفور "الجنينة" فى إطار جولة تشمل ولايات دارفور الخمس إبتدرها بشمال دارفور ،وتهدف لجمع السلاح والعربات غير المقننة، وفور وصوله إنخرط فى إجتماع مع لجنة أمن الولاية استمع فيه إلى تنوير من حكومة الولاية حول الوضع الأمني والمهددات الأمنية والتي على رأسها انتشار السلاح والعربات غير المقننة، وقال حسبو :إن الحكومة ستقوم بتطبيق الإجراءات والسياسات المستخدمة لمنع العربات وجمع السلاح وفقاً لرؤية اللجنة القومية لجمع السلاح، مؤكداً أن اللجنة القومية عقدت عددا من الاجتماعات وخرجت باستراتيجية لجمع السلاح ومنع استخدام العربات غير القانونية، وأشار حسبو الى أن تدفق العربات من عدد من المنافذ لولايات دارفور وكردفان من بين ثلاثة عشرة منفذاً لها في جميع أنحاء البلاد جعلت الدولة تتجه إلى جمعها ومنعها من الاستخدام ،خاصة وأن بعضها فيها جرائم وبلاغات لدى الشرطة الدولية، وقال :إن هذا المشروع سيشمل جميع ولايات البلاد بعد انفاذ المرحلة الحالية والتي تعتبر الأولى لولايات دارفور وكردفان، مؤكداً أن الدولة لن تتهاون في أمن واستقرار المواطن أو المساس بهيبتها، ولفت حسبو الى أن الزيارة تعتبر تمهيداً وإعلانا لانطلاقة الحملة. مشدداً على ضرورة معاقبة مناهضي الحملة والمجرمين وقضاء فترة العقوبة خارج سجون ولاياتهم، وأكد انتهاء الحرب في دارفور. ودعا حملة السلاح للإقبال على السلام والانضمام لوثيقة الحوار الوطني من أجل تحقيق مصلحة المواطن.وقرر اجتماع اللجنة القومية لجمع السلاح امهال المواطنين 7 ايام لتكملة الاجراءات الخاصة بالعربات ، مشيرا الى أن اللجنة ستقوم بتنفيذ حملة على كل المنازل بالولاية بحثا عن العربات غير المقننة، وقررت اللجنة اغلاق المعابر الحدودية بالولاية لمنع دخول العربات، كما أكدت على جمع وهيكلة السلاح لدي القوات النظامية وأن يتم استخدامه وفق الضوباط العسكرية المعروفة، وقال حسبو " ممنوع الفزع القبلي .. ممنوع الظواهر السالبة". من جانبه تلا النائب العام امام القوي السياسية والادارات الاهلية اوامر بموجب سلطاته بحظر حمل السلاح لإي مواطن وتسليم السلاح للقوات المسلحة او القوات المشتركة او أي قسم شرطة، وخول للقوات النظامية كل الاجراءات المتعلقة بالسلاح ورفع الحصانة لتنفيذ الحملات بجانب منح القوات حصانات واسعة وعدم مساءلتها الا بموجب شكوي لرئيس الجمهورية وفق حالات خاصة.وكشف والي غرب دارفور فضل المولي الهجا عن بدء حملة جمع السلاح منذ فترة، مؤكدا هدوء الاحوال.
قراء 125 مرات

اترك تعليقا

تأكد من إدخال جميع المعلومات المطلوبة، المشار إليها بعلامة النجمة (*). رمز هتمل غير مسموح به.

الطقس بالخرطوم

صفحتنا على الفيسبوك

الى الاعلي