تلفون : 83741732 بريد الكتروني :Contact@akhirlahza.net فاكس : 83793073 - 83740992
الخرطوم ,
ثقافة

ثقافة (28)

مهرجان البركل.. جرد حساب!

كتب:جاد الرب عبيد (جادو) دفع رئيس تحرير صحيفة مصادر الأستاذ عبدالماجد عبدالحميد بمقترح (جرئ)، في مؤتمر صحفي عقدته هيئة مهرجان جبل البركل في قاعة الشهيد الزبير قبيل إنطلاقة المهرجان بأيام، الإقتراح تمثل في أن لا تكون الهيئة محصورة على أبناء الشمالية فقط، بل على جميع أبناء السودان لجهة أن المهرجان أصبح قومياً ولا يمثل الولاية فقط . - رئيس الأمانة العامة للهيئة د.عبدالرحمن الخضر، قابل المقترح بشجاعة يحسد عليها، حيث أثنى على المقترح وأكد أنه سيعمل به في النسخ القادمة من المهرجان، وقالها بصريح العبارة (رضي من رضي وأبى من أبى). - هذه الخطوة الأخ الخضر نريد أن تتخذها في الهيئة الحالية، قبل الإنتقال للهيئة القومية، التي نرى فيها أشخاصاً اخفقوا في مهامهم التي أوكلت إليهم، ورغم ذلك يعملون بها منذ النسخة الأولى، ونحن على أعتاب النسخة الخامسة، وهم مازالوا متشبثين بالهيئة كأنما الولاية عقرت من الكوادر المؤهلة لقيادة مثل هكذا أعمال. - وعلى سبيل المثال لا الحصر نأخذ عدداً من الأمثلة، ونبدأ بنائب رئيس أمين العلاقات الخارجية الأستاذ عمر شلبي، الذي ظل في هيئة المهرجان منذ نسختها الأولى، ولم نر لأمانته أية مشاركات خارجية أحدثت إضافة حقيقية للمهرجان، أو أعطته طابع العالمية.. كما أن سفرياته الى الخارج لم نشهد لها أي نجاح يذكر. - غير أن الهرطقات التي ضجت بها الأسافير، وصفحات الصحف بأن النسخة الماضية ستشهد مشاركة عربية متمثلة في إيهاب توفيق، ونوال الزغبي، لنتفاجأ مع اقتراب انطلاقة المهرجان بأن المشاركات ألغيت، وأرجع شلبي ذلك للظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وهنا تطرأ تساؤلات عديدة الى السطح.. ألم تكن الأزمة موجودة عندما توجهت الى الخارج لإستجلاب النجمين؟، ماهي الفائدة التي جناها المهرجان من سفرياتك الى الخارج المتكررة باسمه؟.. - إذا كان تواجد شلبي في هيئة المهرجان لأنه صاحب الفكرة كما وصلني من البعض، فهذا لا يعطيه حق التواجد في الهيئة بصورة مستمرة، يجب أن تكرمه الهيئة مع حفظ حقه الأدبي، بل أطالب رئاسة الجمهورية بتكريمه، إذا كان حقاً هو صاحب الفكرة، وإن كان هناك حديث يشير الى أن فكرة المهرجان للراحل الأستاذ عوض فضيل. - الجهة الثانية وهي اللجنة القائمة على أمر المشاركات في المسرح، ولن أحدد شخصاً بعينه لأن الرؤية لم تتضح لي بعد، بشأن الممسك بزمام أمور هذه اللجنة، والتي أرى أنها فشلت في ملف البرامج خلال الأربعة نسخ الماضية، خاصة في اختيار الفنانين بيد أن عدداً من الفنانين شاركوا في النسخ الأربعة، حيث (مل منهم الجمهور)، وآخرون لم يتذوقوا طعم المشاركة حتى يومنا هذا، في تهميش واضح، يؤكد مقولة المشاركة في المهرجان أصبحت بـ(صاحبي وصاحبك).. بل هناك مبدعون من ذات المنطقة (البركل) لم يشاركوا ليرحبوا بضيوفهم، الذين حلوا في ديارهم وهم أبعد ما يكون عن الحدث، وبحسب المعلومات التي وصلتني، فإن القائمين على هذا الأمر لا علاقة لهم بالفن لا من قريب أو بعيد، ويستعينون في الاختيار بأصحابهم من الوسط الفني، والذين يختارون الأقربون لهم دون تحديد أي معيار واضح. -حديثي هذا بمثابة مقترح ثانٍ لعناية الخضر، لتغيير الشخصيات التي مازالت ممسكة بزمام أمور بعض اللجان بالهيئة منذ النسخة الأولى وحتى الرابعة، وربما نجدهم في الخامسة إذا لم يفطن الخضر للأمر. ونواصل في الحلقات القادمة..
الى الاعلي