الخرطوم ,
تلفون : 83741732 بريد الكتروني :Contact@akhirlahza.net فاكس : 83793073 - 83740992

الدولار .. زيادات موسمية

الدولار .. زيادات موسمية
الخرطوم : تيسير الشريف أكد خبراء أن ارتفاع أسعار الدولار موسميه ، تحدث لعوامل وقتيه بسبب شراء الدولار بغرض موسم الحج مشيرين الي أن الارتفاع هو انعكاس لهشاشه الاقتصاد السوداني ،بجانب قله المعروض من الدولار، مؤكدين أن لهذا الارتفاع آثار سالبه علي أسعار كثير من السلع والخدمات بالإضافه إلى ارتفاع أسعار الأراضي والسيارات ،موضحين أن الحل يكمن في زيادة حركه الإنتاج وتسهيل إجراءات الصادر بجانب وضع الضوابط لدخول السلع الهامشية. سعر الاحلال وقال الخبير المصرفي عز الدين إبراهيم إن ارتفاع سعر الدولار يؤثر علي اسعار السلع ، بعد مضي فتره من الزمن وليس الآن مشيراً إلى أن استيراد السلع من الخارج سيكون بسعر الدولار الجديد ، وهذا بجانب ارتفاع سعر البضائع المخزنة، و أضاف هذا مايسمي بسعر الإحلال موكداً أن المتضررين من هذا الارتفاع هم أصحاب الدخول الثابتة . من جانبه عزا الخبير المصرفي شوقي عزمي ارتفاع سعر الدولار لقله المعروض منه ، وأضاف كل ماقل العرض ارتفع السعرمشيراً الآ أن هذا الارتفاع لديه آثار سالبة علي أسعار كثير من السلع والخدمات ، مطالباً بوضع ضوابط لدخول السلع الهامشية والسلع ذات الجودة التي تأتي من بعض دول آسيا ، داعياً إلى توفير كمية من النقد الأجنبي ، لتغطيه التزامات الحج حتي لا نجد أنفسنا أمام ارتفاع جديد . وفي ذات السياق أكد الخبير الاقتصادي عبد الله الرمادي أن ضعف حصيله البلاد من العملات الأجنبية أدى إلى ارتفاع أسعار الدولار هشاشة الاقتصاد وقال الرمادي على الاقتصاد أن يتمتع بقدرة عالية على امتصاصها، دون أن تؤثر علي أسعار العملات مشيراً إلى أن التذبذبات الموسمية تحدث نتيجة لمؤثرات وقتية ، مثل موسم الحج مما يؤدي لزياده الطلب علي الدولار ، وأضاف يجب ألا نلتفت لها قائلا إنها ستزول بزوال السبب . مشيراً إلى أن هذا الارتفاع نتيجة لهشاشه وضع الاقتصاد ، وأضاف أن العلاج لهذا الإرتفاع هو زيادة الإنتاج والإنتاجيه للمنتجات ، الشئ الذي ينعكس ايجاباً علي زيادة الصادرات ما يؤدي إلى زيادة حصيلة البلاد من العملات الأجنبية .
قراء 373 مرات

صفحتنا على الفيسبوك

الى الاعلي