تلفون : 83741732 بريد الكتروني :Contact@akhirlahza.net فاكس : 83793073 - 83740992
الخرطوم ,

رئيس لجنة خبراء المستهلك بجامعة الدول العربية لـ(آخر لحظة) اللواء عثمان يعقوب: لا بد من تغيير النمط الاستهلاكي عبر فلسفة نفسية

رئيس لجنة خبراء المستهلك بجامعة الدول العربية لـ(آخر لحظة) اللواء عثمان يعقوب: لا بد من تغيير النمط الاستهلاكي عبر فلسفة نفسية



يبدو أن رفع العقوبات عن السودان كان أحد الأسباب لاحتشاد خبراء الوطن العربي في (الملتقى العربي الأول للتقييس و حماية المستهلك) الذي أقيم بالعاصمة الخرطوم، و بمبادرة من الهيئة السودانية للمواصفات و المقاييس .. جلست الصحيفة إلى رئيس لجنة خبراء المستهلك بجامعة الدول العربية اللواء عثمان يعقوب، حيث نادى ببسط ثقافة التقييس بالوطن العربي عبر مواصفة مشتركة، وشدد على ضرورة تغيير النمط الاستهلاكي عبر فلسفة نفسية بجانب تعويله على دور المرأة في الأسرة لصناعة هذا التغيير، مؤكداً أن الأمر سيفضي إلى خفض الأسعار عبر تراجع الطلب في ظل ثبات الكميات المعروضة، وعرَّج إلى العلاقات بين مصر والسودان ناصحاً بإيصاد الباب أمام من يهدوفون إلى التفريق بين البلدين، التقيناه فخرجنا بالحوار التالي:
 حاورته: أسماء سليمان
* كيف وجدت الملتقى خاصة وأنه جاء بمبادرة من السودان؟
- في الأساس المتلقى جاء بدعم من الخبراء المختصين بحماية المستهلك في الوطن العربي، والهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس  من الجانب السوداني، التي طرحت فكرة عقد مؤتمر و ملتقى عربي للتقييس، و نحن بدورنا كجهاز لحماية المستهلك بالوطن العربي قمنا بدعم الخطوة، وذلك لأن وجود منظومة للتقييس والحماية في الدول العربية سيمثل إجراءات سابقة تفضي لحماية أكثر للمستهلك.
* نريد مزيداً من التوضيح في هذا الجانب؟
- وجود منتج تتوفر فيه المواصفة، بجانب وجود دولة تحرص على تطبيق المواصفة يعني أنها لا تطرح منتجات يشوبها عيب أو نقص، مما يشجع المستهلك للجوء للجهات الرقابية حال  وجد خللاً في هذه المنتجات، وأنا في منتهى السعادة أن أحضر إلى بلدي الثاني السودان، فمصر والسودان كيان واحد، ولسنا كيانين ولا تفصلنا حدود جغرافية، وما بين مصر والسودان تاريخ مليء بالمحبة، ولا ننسى خلال العدوان الإسرائيلي الغاشم على مصر تم نقل الكلية الحربية إلى السودان، ولا بد أن ندرك أن خير للسودان هو خير لمصر والعكس صحيح، لذلك لن نتوانى لحظة في تقديم الدعم لمنظومة حماية المستهلك في السودان، وهذا ما قمت بتبليغه للمسؤولين، لن نرد أي طلب للمساعدة من مصر في هذا المجال، ومصر كان لها تجربة متميزة في هذا المجال .
 * ما هى أهم أهداف والتعاون في مجالات التقييس وحماية المستهلك بين الدول العربية والنتائج المتوقعة؟
 - أنا بصفتي رئيساَ لجهاز حماية المستهلك بمصر، وفي العام الماضي تم اختياري لرئاسة جمعية حماية المستهلك في العالم التابعة للأمم المتحدة في دورتها المنعقدة في أكتوبر 2016، والتي استمرت لمدة عام، وبصفتي أيضا رئيس لجنة خبراء المستهلك بجامعة الدول العربية، يهمنا أن نتعامل مع بعضنا لمواجهة الإعلانات المضللة، وحماية التجارة العابرة للحدود، إلى جانب حماية المستهلك السائح، وقد أنشأنا في مصر إدارة لحماية المستهلك السائح، و كل من يقدم إلى مصر حتى لا يتعرض لأي انتهاكات تمس حقه كمستهلك، ومن حقه أن يتقدم بالشكوى للجهات المختصة،  وسيجد كل الاهتمام وبذل الجهود لحل مشكلته، لأننا نهتم بأن يكون الانطباع عن مصر أنها تحمي المستهلك وزوارها، ولنا تجربة متفردة في ذلك.
=======================
عقب رفع العقوبات
قطاع الصيدلة.. آمال وتطلعات
الخرطوم: جاد الرب عبيد
قطاع الصيدلة من القطاعات التي تأثرت كثيراً بالعقوبات الأمريكية على البلاد، خاصة في ارتفاع أسعار أدوية  الأمراض المستعصية، بجانب تدريب وتطوير الكوادر الصيدلانية، في كيفية الحصول على معلومات والدخول للمواقع الإلكترونية العالمية، إضافة إلى النشر في المجلات العالمية .
الصناعة الدوائية
ويقول نائب الأمين العام مسؤول شؤون العضوية للاتحاد المهني للصيادلة السودانيين، د. محمد كمال ميرغني السيد، إن الحصار الأمريكي أثًّر  سلباً على مهنة الصيدلة، خاصة على مستوى المؤسسات العاملة في قطاع الدواء من شركات خاصة ومؤسسات حكومية، مشيراً إلى  أنها واجهت إشكالية كبيرة في استيراد الدواء، مما  أثر في التحاويل البنكية للشركات الخارجية، مما اضطر البعض لفتح مكاتب خارج السودان لتحويل أموالهم، بالإضافة إلى التأثير على قطاع التصنيع الدوائي، حيث حرم السودان من بعض الشركات العالمية التي تتميز بأدوية مهمة، وتطرَّق محمد للتقانة الحديثة التي فقدتها البلاد، وقال كان يمكن أن ندخلها في الصناعة الدوائية، بيد أن تقانات كثيرة غير متوفرة .
مجالس أمريكية
وتابع السيد أن المستوى الثالث: هو الكوادر المهنية الصيدلانية، والتي تأثرت في ناحية التدريب والمواكبة والتطور العلمي، وأشار إلى وجود مجالس أمريكية تقدم شهادات تدريب، وضرب مثالاً بالمجلس الأمريكي للصيدلة، وقال عقب رفع الحصار سيتم التنسيق مع المجلس، وأضاف ربما يكون السودان سنتر لامتحانات المجلس الأمريكي، وقال إن أسعار الدواء ظلت في تزايد مستمر،  كما تأثر الصيادلة بعدم قدرتهم  على نشر البحوث في المجلات العلمية، مما أدى إلى عزلهم عن مواكبة التطور العلمي، وأكد محمد أن  الوصول إلى المواقع العلمية  محظور على البلاد.
التقانات الحديثة
وتفاءل نائب الأمين العام لاتحاد الصيادلة، برفع العقوبات، وقال سيكون هناك تأثير إيجابي، وربط انخفاض أسعار الدواء باستقرار العملة، وأن المطلوب في المرحلة الآنية استقرار سعر الصرف، بجانب دخول الشركات العالمية المقاطعة،  فيسهل أخذ تواكيل منها، وأكد محمد  أن مدخلات الإنتاج للصناعة لن تواجهها إشكالية عقب رفع الحصار، مشيراً إلى أن المصانع عانت كثيراً في الفترة الماضية،  وتوقًّع أن تنشط مصانع كثيرة خاصة بعد أن أعلنت الدولة سياسة التصنيع التعاقدي، وقال السيد إن المصانع الآن مهيأة لاستقبال شراكات مع شركات عالمية لتصنع داخل السودان .
اتصالات
وأشار محمد إلى أن اتحاد الصيادلة كان له دور كبير وأساسي في رفع العقوبات، حيث شارك في اجتماعات لجنة مجلس حقوق الإنسان في الخرطوم، والتقى  بمفوض أمريكي مسؤول عن ملف العقوبات، وقدم له الاتحاد مذكرة تطرق فيها للآثار السلبية التي نتجت عن الحصار، ووجدت المذكرة القبول والاستحسان من جانب المسؤول واللجنة، وكشف السيد عن تلقي الاتحاد اتصالات من بعض الجهات الأمريكية طالبت فيها ببعض المعلومات، واختتم (أفدناها بمعلومات ايجابية عن المهنة وما يدور فيها)  .
=======================
وزير المعادن : نتطلع للاستفادة من تجربة جنوب أفريقيا فى مجال التعدين
التقى هاشم على محمد سالم وزير المعادن بمكتبه أمس بسفير السودان لدى جنوب أفريقيا أحمد الحسن الشيخ، وبحث الجانبان خلال اللقاء سبل تطوير العلاقات مع جنوب أفريقيا فيما يتعلق بقطاع التعدين وكيفية الاستفادة من الخبرات والتقنيات التي تمتلكها جنوب أفريقيا في مجال البحث والاستكشاف والتخريط الجيولوجي .
من جانبه أبدى السفير استعداده لإيلاء ملف التعدين الأهمية القصوى، وعمل كل ما من شأنه أن يعزز من فرص التعاون المشترك بين البلدين، فيما يلي قطاع التعدين بما يؤدي إلى دعم وتطوير العلاقات بين السودان وجنوب أفريقيا  
=========================
وزير الدولة بالعمل : النقابات وليدة نضال كبير
الخرطوم : إشراقة الحلو
أكد وزير الدولة بالعمل والإصلاح والإداري، خالد حسن، أن الحركة النقابية السودانية وليدة نضال كبير منذ الاستعمار وتطورت إلى أن أصبحت متقدمة على رصيفاتها بالمنطقة، بتناولها وطرحها للقضايا الوطنية  والعمالية، وأشار  خلال مخاطبته الدورة التدريبية للقيادات النقابية السودانية والصومالية أمس، إلى دور العمال البناء في الحوار المجتمعي ومبادرة جمع السلاح، ودعا إلى خروج الملتقى برؤية توطد للتعاون بين البلدين، وتقوية العلاقات بين الحركات النقابية  الثنائية والتنسيق الدائم في كل المحافل والمواقف المتطابقة، وأشار خالد إلى تميزالحركة النقابية السودانية على جميع منظمات المجتمع المدني، لافتاً إلى دور الاتحاد وتنسيقه مع الوزارة  في إخراج  قانون العمل وقانون الخدمة المدنية واتساقهما مع القوانين الأخرى، وثمن  جهود  الاتحاد وتلاحمه مع الأشقاء ودول الجوار في تنسيق  المواقف علي المستويين الإقليمي والدولي .
ومن جهته أكد رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال السودان يوسف علي عبد الكريم يوسف على متانة العلاقات السودانية الصومالية، حيث توقع خروج الملتقى باتفاقيات إطارية توقع بنهاية الملتقى، ويتم تفصيلها لبرامج سنوية ودعم الشراكات الاقتصادية بين عمال السودان وعمال الصومال، وتبادل الزيارات والشراكات في المحافل الدولية مثل منظمة العمل الدولية و العربية ومنظمة وحدة النقابات الأفريقية، والتنسيق التام  وتبادل الوثائق والإصدارات التعريفية، والوفاق التام بين الاتحادين في كافة القضايا، ووعد بترجمة العلاقات الأزلية بين الشعبين إلى برامج عمل تعود بالنفع على عمال البلدين، مؤمناً على دعم القوى السياسية والتنفيذية بالبلدين والتنسيق في كل القضايا .
=================================
بدء ترتيبات جباية زكاة محاصيل العروة الصيفية بالجزيرة
مدني: نجلاء عمر
كشف الأمين العام لديوان الزكاة بالجزيرة د.تاج السرميرغني أحميدي عن بدء الترتيبات لجباية زكاة الزروع في مساحات مقدرة لمحاصيل القطن والذرة وبقية المحاصيل للعروة الصيفية .. وشهد الأمين العام للزكاة في ختام الدورة التدريبية لـ٢٥ من الجباة الميدانيين بغرض العمل على تجويد عمل الجباية .. ويأتى الهدف الأساسي بغرض تحسين معدلات جباية المال الباطن وزكاة المستقلات وعروض التجارة، والتي تقدر بـ ٧٠٪ من الزروع و١٠٪ من الأنعام، إلى جانب ٢٠٪ من المال الباطن والمستقلات وعروض التجارة
=====================
استقرار أسعار الخضر
الخرطوم: وعد عادل
كشفت جوله لـ(آخر لحظه)عن استقرار أسعار الخضروات، حيث بلغ سعر كيلو
الطماطم (20) جنيهاً،  وسعر كيلو الخيار (15) جنيهاً، وبلغ كيلو القرع (10) جنيهات، أما سعر كيلو الباذنجان فقد بلغ (10) جنيهات، والليمون (15) وكيلو الفلفيه (20) بينما بلغ كيلو البطاطس (20) وكيلو البامية (20) والعجور (3 بـ عشرة)
أما حول أسعار اللحوم فقد بلغ سعركيلو الضأن (140) والعجالي (70) جنيه قابله للزيادة
والصافي (90) جنيهاً  والكبدة (100) جنيه، وبلغ سعر نصف كيلو  اللحمة المفرومة  (50) جنيهاً، وبلغ سعر كيلو الفراخ (45) جنيهاً، بينما بلغ سعر جركانة الزيت (9) رطل (145) جنيهاً
وشهدت أسعار السكر انخفاضاً طفيفاً حيث بلغ سعر جوال السكر 10 كيلو مستورد (105) جنيه، وكنانة (110) .

قراء 169 مرات
الى الاعلي